كلمات شيلة الجروح العميقة – عبدالله ال فروان وعبدالعزيز الفيفي

من كثر مانفسي تذوق الحسايف
شعبت حالي في جميع النطاقات
من كثر مانفسي تحب الكلايف
دونت اسمي في جميع البطاقات

قلبي مثل نوته وفكري معازف
والشعر لحنها بعذب الموسيقات
يطلب لها كل القلوب الولايف
مابين عشاق الهموى والعشيقات
وترقص لها عذرى فتون الوصايف
ترقص على نغماتها الاشتياقات
يالي تقول ان الثقيله خفايف
وشلون بشرح لك همومي الدقيقات
لو تشرح احوالي مثل منت شايف
ماتشرح احوالي الجروح العميقات
الناس تعرف بعضها بالمواقف
تبقى علاقات وتسقط علاقات
يا مكثر الاصحاب وقت السوالف
يا قلهم وقت الظروف العويقات
يحيى على اغصان الربيع التعارف
تسقط من اغصان الخريف الصداقات
من قال تبشر ممكن يقول اسف
ستر الرخا مفضوح في كل ضيقات
يا شعر لي غايه ولي حلم هادف
مدري متى الاحلام تصبح حقيقات
صبري وعزمي مايحب التكاتف
في كل ثورة نفس فيها انشقاقات
عجزت اكون بين نفسي تحالف
ما يختلف رايه على كل الاوقات
كني بمن يقرأ بشمس المعارف
ويدري اللي فيه كذب وحماقات
ثم تاب واتوضى لذكر المصاحف
وآمن بآيات الكتاب الوثيقات
ما يجذب الطايف من الورد طايف
مهما تقدم له من الورد باقات

الجروح العميقه

دويتو يجمع بين المنشد عبدالعزيز الفيفي وعبدالله ال فروان في شيلة الجروح العميقات وهي من كلمات الشاعر حسن الاحمدي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *